سائق مصري ينقذ فتاة من التشرد: “رباها في بيته مع أبنائه”

Rayan
متفرقات
Rayan13 يوليو 2021آخر تحديث : الثلاثاء 13 يوليو 2021 - 11:17 مساءً
سائق مصري ينقذ فتاة من التشرد: “رباها في بيته مع أبنائه”

يعمل محمد حسن شاب مصري بالغ من العمر 33 سنة، سائقا منذ أكثر من ثلاثة عشرة عاما، متنقلا بين المناطق الشعبية، حيث يتخذ من ميدان رمسيس بوسط القاهرة مستقرا له، حيث يحمل الركاب ويتجه بهم إلى منطقة شبرا مصر، بشكل يومي، مع مطلع هذا الأسبوع غير رحلته بعض الشيء، لأنه عندما كان رجع إلى موقف البصراوي في رمسيس، قبل نقل الركاب، وجد طفلة صغيرة تبكي وحيدة، فقرر مساعدتها.

حركته مشاعر الأب، ورغم شظف العيش وإنجابه 3 أبناء، إلا أنه قرر أن يعتني بالابنة الرابعة، وهي الطفلة التي عثر عليها في الشارع، فعندما اقترب منها وسألها عن سبب وقوفها في الشارع، قالت له إنها تائهة وانهارت من البكاء، حيث كان اسمها ياسمين، ولم تكن قادرة على العودة إلى أهلها.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “الوطن” المصرية، فإن الشاب المصري شعر بعاطفة قوية نحو الفتاة، فاصطحبها إلى بيته، لتقيم مع الأسرة، والتقط لها أكثر من صورة وشاركها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حتى يتثنى لأهلها الحقيقيين التعرف عليها، وفي النهاية تعرف على أهلها وسلمها لهم، لينقذها من مصير مجهول لا يعلم إلا الله عقباه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.